الحكومة الكندية
رمز للحكومة الكندية

Government of Canada

Kuwait.gc.ca

العلاقات بين كندا والكويت

صحيفة وقائع - ( هذه الصفحة متوفرة فقط باللغة:- الإنجليزية - الفرنسية) HTML | PDF * (128 KB)

تمثل كندا في الكويت سفارة في مدينة الكويت. وتمثل الكويت في كندا سفارة في أوتاوا.

تتمتع كل من كندا والكويت بعلاقات ثنائية قوية منذ تأسيس العلاقات الدبلوماسية في عام 1965. ويمكن فهم الأساس القوي للعلاقة بين كندا والكويت بسهولة من خلال وجهات النظر والمصالح المشتركة بين البلدين في العديد من المجالات ، بما في ذلك السلام والأمن والشؤون الإنسانية ، والتجارة والاستثمار ، والروابط بين الشعب الكندي والشعب الكويتي.

بل إن الصداقة بين كندا والكويت بدت على أفضل ما يمكن في عام 1991، وذلك عندما قام أفراد القوات المسلحة الكندية بالخدمة جنباً إلى جنب مع القوات المسلحة الكويتية وقوات التحالف في حرب الخليج وما أعقبها. فقد لعب رجال الإطفاء الكنديون وأخصائيو السيطرة على الآبار دوراً رئيسياً وقاموا بلا كللٍ ولا مللٍ مع الكويتيين بإخماد الحرائق والانفجارات الضخمة لآبار النفط.

ومنذ عام 2011 ، استضافت الكويت وحدة الدعم التشغيلي الكندية لدعم عمليات القوات المسلحة الكندية. انتقلت هذه الوحدة إلى مركز الدعم التشغيلي للأغراض العامة في أيار/ مايو 2014 وفقاً لتوقيع مذكرة تفاهم منقحة. وفي تشرين الأول/أكتوبر 2014، أبلغت الكويت كندا بأنها سترحب باستخدام كندا للمنشآت كقاعدة للمعدات العسكرية للقوات المسلحة الكندية المشاركة في التحالف العالمي ضد داعش.

اليوم ، يعيش أكثر من 6.000 كندي في الكويت ويعملون في مجالات رئيسية مثل قطاع النفط ، والمؤسسات الأكاديمية ، والحكومة ، والخدمات الحكومية والصحية والمالية، والهندسة.

وفي عام 2017 ، بلغت صادرات البضائع الكندية إلى الكويت 176.4 مليون دولار ، في حين بلغت الواردات من الكويت 10 ملايين دولار. وشملت صادرات كندا من البضائع إلى الكويت السيارات والآلات والأثاث والمعدات الالكترونية ، في حين كانت الواردات من الكويت الأسمدة على وجه الحصر تقريباً. وفي عامي 2015 و 2016 ، سجلت وكالة الإحصاء الكندية 2.3 مليار دولار من الاستثمارات الأجنبية المباشرة من الكويت. أما الاستثمار الكندي المباشر في الكويت فقد كان متواضعاً بمبلغ 4 ملايين دولار في عام 2016.

وكجزء من خطة التنمية الخاصة بها لعام 2035 والتي تسمى "الكويت الجديدة" ، تطرح الكويت شراكات استثمارية وفرصاً استثمارية استراتيجية ُتقدر قيمتها بأكثر من 100 مليار دولار في قطاعات اقتصادية واجتماعية رئيسية للمستثمرين. وتقدم خطط الكويت فرصاً للشركات الكندية في العديد من القطاعات ، بما في ذلك تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والنفط والغاز والطاقة المتجددة والكهرباء والمياه والتنمية الحضرية والإسكان والرعاية الصحية والتعليم والنقل والسياحة وتنمية المنطقة الشمالية.

Footer

تاريخ التعديل:
2018-09-17